أقوال العلماء في جماعة التبليغ   موقف الإسلام من عيسى ـ عليه السلام   توضيح   دفع أكذوبة المجالس السرية   تقديم الشيخ ربيع لكتاب: سُلوان السَّلَفِي عند كَيدِ الخَلَفي   حكم بناء الكنائس في بلاد المسلمين   الرد على الدكتور عباس شومان   تعليقات على طعونات الشيخ محمد بن هادي في أناس أبرياء مما يصفهم به   منزلة إصلاح ذات البين في الإسلام   نصيحة للسلفيين في الجزائر بالاجتماع وعدم الافتراق   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة (الحلقة الثالثة)   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الثانية )   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الأولى )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الثالثة )   لا يا شيخ الأزهر، يجب عليك أن تسلك مسلك العلماء في إدانة ابن عربي في تصريحاته بوحدة الوجود ( الحلقة الثانية )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الأولى )   الخيانات والغدر من شر أنواع الفساد في الأرض   كلام أئمة الإسلام حول أحاديث الشفاعة التي لايرفع الخوارج الحدادية بها رأساً.   تحذير أهل السنة السلفيين من مجالسة ومخالطة أهل الأهواء المبتدعين   استهداف الروافض الحوثيين مكة المكرمة بصاروخ باليستي إنما هو امتداد لأعمال أسلافهم القرامطة الباطنية   بيان بطلان دعاوى أهل مؤتمر الشيشان   تصريحات شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله بتواتر أحاديث الشفاعة وأنه يخرج من النار من كان في قلبه مثقال ذرة من إيمان   وضوح البرهان يدمغ مخالفات عادل آل حمدان – الحلقة الأولى   أحاديث الشفاعة محكمة وليست من المتشابه كما يقول ذلك الخوارج الجدد؛ فيجب التسليم بها واعتقاد ما دلت عليه.   نصيحة للمسلمين عمومًا والسلفيين خاصة، في ليبيا وغيرها من البلاد الإسلامية.   أشد الناس عذاباً يوم القيامة المصورون   توجيه العلامة ربيع المدخلي، لبعض الشباب في المغرب العربي الذين ينكرون بعض بدع المقابر، ويترتب على ذلك مشاكل كبيرة   التكلف في قراءة القرآن أنكره أئمة السلف رحمهم الله   دحض أباطيل عبد الحميد الجهني التي أوردها في كتابه المسمى زورًا بالرد العلمي – الحلقة الخامسة   العقيدة الباطنية عند أئمة الرفض وانطلاقهم منها في تفسير كتاب الله ( نسخة مزيدة )

فضيلة الشيخ حفظكم الله هل يعاب على طلاب العلم أن يسألوا العلماء والمشايخ الفضلاء إقامة الدليل وبيان الحجة في الحكم على شخص بعينه؟ وهل يعد ذلك مخالفا لما أمر الله به في قوله تعالى ((فاسألوا أهل الذكر))

شارك عبر

https://rabee.net/?p=641

له أن يطالب بالدليل، لكن بأدب، لا بالتعنت ولا بالشك، بل من باب ليطمئن قلبي.

السائل: هل هو على الوجوب؟ يعني هل يجب على المستَفتَى أن يبين الدليل دائما، وجوبا؟

الجواب: يظهر لي أن بيان الدليل الذي يساعد على إقناع الناس، بارك الله فيك، لأنه ليس كل الناس يقتنعون بكلام هذا المتكلم، وقد يكون يعني ثقة عند هذا وليس بثقة عند ذلك، فابتعادا عن الشبهات والشكوك، فالأحسن والأفضل أن يذكر الإنسان المسألة بدليلها، خاصة في الأعراض التي حرمها الله تبارك وتعالى، فليس من [الحكمة] أن تتكلم في إنسان عالم أولم يجرح عند الناس وتقول فلان مبتدع ثم تسكت، البيان أحسن، وأقطع للشبهات، فالمتكلم المفتي لابد أن يكون دارسا لحال هذا الشخص، عارفا بواقعه وبالأسباب التي بدعه بها، حتى يقبل كلامه، ولا يكون النقص في كلامه، فالناس ليس عندهم استعداد جميعا، فهذا يثق فيك وفي كلامك فيأخذه ثقة فيك وقد -بارك الله فيك- يكون آخرون كثير ممن لا يقبل هذا الكلام إلا مقرونا بدليله، فنحطاط ونختار كلماتنا وأحكامنا، ونقيم هذه الأدلة قطعا للشبهات والشكوك، هذا ما أقوله والله أعلم إجابة على هذا السؤال.  

 

[شريط بعنوان:إزالة الإلباس عما اشتبه في أذهان الناس]

الرابط: https://rabee.net/?p=641

ذات صلة

thumbnail-4
thumbnail-3
thumbnail-2