أقوال العلماء في جماعة التبليغ   موقف الإسلام من عيسى ـ عليه السلام   توضيح   دفع أكذوبة المجالس السرية   تقديم الشيخ ربيع لكتاب: سُلوان السَّلَفِي عند كَيدِ الخَلَفي   حكم بناء الكنائس في بلاد المسلمين   الرد على الدكتور عباس شومان   تعليقات على طعونات الشيخ محمد بن هادي في أناس أبرياء مما يصفهم به   منزلة إصلاح ذات البين في الإسلام   نصيحة للسلفيين في الجزائر بالاجتماع وعدم الافتراق   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة (الحلقة الثالثة)   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الثانية )   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الأولى )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الثالثة )   لا يا شيخ الأزهر، يجب عليك أن تسلك مسلك العلماء في إدانة ابن عربي في تصريحاته بوحدة الوجود ( الحلقة الثانية )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الأولى )   الخيانات والغدر من شر أنواع الفساد في الأرض   كلام أئمة الإسلام حول أحاديث الشفاعة التي لايرفع الخوارج الحدادية بها رأساً.   تحذير أهل السنة السلفيين من مجالسة ومخالطة أهل الأهواء المبتدعين   استهداف الروافض الحوثيين مكة المكرمة بصاروخ باليستي إنما هو امتداد لأعمال أسلافهم القرامطة الباطنية   بيان بطلان دعاوى أهل مؤتمر الشيشان   تصريحات شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله بتواتر أحاديث الشفاعة وأنه يخرج من النار من كان في قلبه مثقال ذرة من إيمان   وضوح البرهان يدمغ مخالفات عادل آل حمدان – الحلقة الأولى   أحاديث الشفاعة محكمة وليست من المتشابه كما يقول ذلك الخوارج الجدد؛ فيجب التسليم بها واعتقاد ما دلت عليه.   نصيحة للمسلمين عمومًا والسلفيين خاصة، في ليبيا وغيرها من البلاد الإسلامية.   أشد الناس عذاباً يوم القيامة المصورون   توجيه العلامة ربيع المدخلي، لبعض الشباب في المغرب العربي الذين ينكرون بعض بدع المقابر، ويترتب على ذلك مشاكل كبيرة   التكلف في قراءة القرآن أنكره أئمة السلف رحمهم الله   دحض أباطيل عبد الحميد الجهني التي أوردها في كتابه المسمى زورًا بالرد العلمي – الحلقة الخامسة   العقيدة الباطنية عند أئمة الرفض وانطلاقهم منها في تفسير كتاب الله ( نسخة مزيدة )

ما حكم تعزية الكفّار؟ وهل نقول: إننا نحن المسلمون نحترم كافة البشر والنفس البشرية بدليل أنّ النبي صلى الله عليه وسلم لما مرت به جنازة قام لها احتراماً فقيل إنّه يهودي يا رسول الله فقال : أليست نفساً؟ فهل صحّ هذا الحديث؟ وكيف نفهمه؟

شارك عبر

https://rabee.net/?p=682

الحديث صحيح, لكنّه منسوخ كما روى عليّ رضي الله عنه أنّ رسول الله عليه الصلاة والسلام قام للجنازة وجلس, فالذي يتعلق بهذا الحديث تعلق بمنسوخ ولا يجوز التعلق بالمنسوخات.

والتعزية للكفار أظنّ – والله أعلم – أنّ بعض الفقهاء يُجيز هذا ويحتاج إلى دراسة؛ على أيّ أساس يجيزون تعزية الكفار, وهل الرسول عليه الصلاة والسلام كان يعزي اليهود إذا مات منهم ميّت؟

وقد كان غلام يهودي يخدم النبي صلى الله عليه وسلم فمرض فأتاه النبي صلى الله عليه وسلم يعوده فقعد عند رأسه فقال له: “أسلم”، فنظر إلى أبيه وهو عنده فقال: أطع أبا القاسم، فأسلم، فخرج النبي صلى الله عليه وسلم وهو يقول: “الحمد لله الذي أنقذه من النار، وأذكر في دراستي القديمة أن بعض الفقهاء يجيز هذا، ولا أدري أين، فراجعوا بارك الله فيكم, فيمكن المسألة فيها خلاف أو ترجيحات وكذا فتحتاج إلى دراسة.

والناس الآن في وقت دعايات؛ يعني كثير من المسلمين عندهم استجابة لمطالب الغرب وخضوع لما يمليه الغرب على المسلمين؛ فإنّ هناك دعوة قويـة الآن إلى وحدة الأديـان والوسيلة إليها ما يسمونه حوار الأديان؛ حاوره فإن أقنعك بدينـه فامش معه وأنـت لا تحرص على قناعته ليدخل في دين الإسلام !! ويترأس المؤسسات في الغرب, لهم مؤسسات في أمريكا وغيرها ودعاة ومبشرين يكيدون للإسلام ويضحكون على المسلمين بالحوار بين الأديان.

وترى بعض الماكرين منهم يمدح الإسلام ويبرِّئ أهله من الإرهاب ويدافع عن الإسلام بطريقة ماكرة وفي نفس الوقت يدعوا إلى وحدة الأديان ويفضل النصرانية على الإسلام ومنهم هذا البابا الذي يبكي عليه العالم؛ من أمكر الناس, هذا سياسي داعية يمشي مع اليهود ومع النصارى والمسلمين ويضحك على الناس.

انظروا كيف ضجت الدنيا من أجله! نعوذ بالله، هذا يدل على تخلف المسلمين وانحطاطهم في هذا العهد بسبب هؤلاء الكتاب العلمانيين والليبيراليين ودعاة الفتن، والعياذ بالله.

يموت ابن باز ويموت أئمة الإسلام ولا يحصل عشر معشار ما حصل لهذا الكافر الضال اللعاب الذي يلعب على عقول المسلمين!!

ثم راجعت المسألة في المقنع (1/290) في المذهب الحنبلي، فوجدت فيه القول بتعزية الكافر وذكر صيغتها؛ قال: وفي تعزيته -أي الكافر- عن كافر: “خلف الله عليك ولا نقص عددك”، ولم يذكر دليلا على ذلك وسكت عنه المحشي وراجعنا البيان في (2/) في المذهب الشافعي فذكر تعزية الكافر للكافر ولم يذكر دليلا يخص الكافر!

 

[فتاوى فقهية متنوعة (الحلقة الأولى)]

الرابط: https://rabee.net/?p=682

thumbnail-4
thumbnail-3
thumbnail-2