أقوال العلماء في جماعة التبليغ   موقف الإسلام من عيسى ـ عليه السلام   توضيح   دفع أكذوبة المجالس السرية   تقديم الشيخ ربيع لكتاب: سُلوان السَّلَفِي عند كَيدِ الخَلَفي   حكم بناء الكنائس في بلاد المسلمين   الرد على الدكتور عباس شومان   تعليقات على طعونات الشيخ محمد بن هادي في أناس أبرياء مما يصفهم به   منزلة إصلاح ذات البين في الإسلام   نصيحة للسلفيين في الجزائر بالاجتماع وعدم الافتراق   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة (الحلقة الثالثة)   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الثانية )   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الأولى )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الثالثة )   لا يا شيخ الأزهر، يجب عليك أن تسلك مسلك العلماء في إدانة ابن عربي في تصريحاته بوحدة الوجود ( الحلقة الثانية )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الأولى )   الخيانات والغدر من شر أنواع الفساد في الأرض   كلام أئمة الإسلام حول أحاديث الشفاعة التي لايرفع الخوارج الحدادية بها رأساً.   تحذير أهل السنة السلفيين من مجالسة ومخالطة أهل الأهواء المبتدعين   استهداف الروافض الحوثيين مكة المكرمة بصاروخ باليستي إنما هو امتداد لأعمال أسلافهم القرامطة الباطنية   بيان بطلان دعاوى أهل مؤتمر الشيشان   تصريحات شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله بتواتر أحاديث الشفاعة وأنه يخرج من النار من كان في قلبه مثقال ذرة من إيمان   وضوح البرهان يدمغ مخالفات عادل آل حمدان – الحلقة الأولى   أحاديث الشفاعة محكمة وليست من المتشابه كما يقول ذلك الخوارج الجدد؛ فيجب التسليم بها واعتقاد ما دلت عليه.   نصيحة للمسلمين عمومًا والسلفيين خاصة، في ليبيا وغيرها من البلاد الإسلامية.   أشد الناس عذاباً يوم القيامة المصورون   توجيه العلامة ربيع المدخلي، لبعض الشباب في المغرب العربي الذين ينكرون بعض بدع المقابر، ويترتب على ذلك مشاكل كبيرة   التكلف في قراءة القرآن أنكره أئمة السلف رحمهم الله   دحض أباطيل عبد الحميد الجهني التي أوردها في كتابه المسمى زورًا بالرد العلمي – الحلقة الخامسة   العقيدة الباطنية عند أئمة الرفض وانطلاقهم منها في تفسير كتاب الله ( نسخة مزيدة )

هل التوبة النصوح تمحي كل ما سبق من الذنوب؟

شارك عبر

https://rabee.net/?p=578

 ((قل يا عبادي الذين أسرفوا على انفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم))، فذنوبك هذه -في السر وفي غيرها- إذا كنت تبت توبة صادقة توبة نصوحا يغفر الله لك ما سلف، فشخص قتل مائة نفس فقال: دلونا على عالم؟ فدلوه على راهب، فقال له: إني قتلت تسعة تسعين نفسا فهل لي من توبة؟ قال: لا، فقتله وكمّل به مائة، ثم قال: دلوني على عالم؟ فدلوه على عالم، فقال: إني قتلت مائة نفس فهل لي من توبة؟ قال: ومن يحول بينك وبينها؟ ولكن اخرج من هذه الأرض فإنها أرض سوء، واخرج إلى أرض كذا وكذا فإن بها قوما صالحين، فخرج تائبا إلى الله -تبارك وتعالى- مهاجرا من هذه البيئة السيئة إلى تلك البيئة الصالحة فقبضه ملك الموت، فاختصم فيه ملائكة الرحمة وملائكة العذاب، قالت ملائكة العذاب: إن هذا لنا وإنه لم يعمل خيرا قط كيف تأخذونه؟ قالت ملائكة الرحمة: إنه أقبل تائبا إلى الله تبارك وتعالى، فأرسل الله إليه ملكا يحكم بينهم، بين الفريقين، إلى أيهما يكون أقرب فهو لهم، يعني إن كان إلى أرض الصلاح أقرب فهو من الصالحين، ونجى بتوبته، وإن كان ما يزال في أرض السوء فهو إليها، فإذا أرض الصلاح أقرب فأخذته ملائكة الرحمة، وجاء في روايات: أن الله قال لهذه: الأرض ابتعدي وقال للأخرى اقتربي، من رحمته وفضله، وفي رواية: إنه نأى بقبره إلى الأرض التي يقصدها فأخذته ملائكة الرحمة.

الشاهد: إن الذنوب كلها: شرك، كفر، إلحاد، زندقة، زنا، خمر، صور، أي حاجة، إذا تاب العبد منها توبة نصوحا فإن الله يقبل هذه التوبة ويكفر عنه هذه الذنوب إلا حقوق العباد، فإن هناك ديوان لا يغفر: وهو الشرك والكفر، وديوان لا يترك: وهو حقوق العباد، فهذه لابد فيها من التحلل في هذه الدنيا قبل الآخرة فإنه ليس هناك دينار ولا درهم وإنما هي الحسنات، فيأخذ هذا المظلوم من حسناتك وهذا المظلوم من حسناتك وهذا…، فإن بقي لك شيء دخلت الجنة وإلا أضيفت من سيئاتهم إلى سيئاتك ثم تعاقب بهذه الذنوب.

[شريط بعنوان: تقوى الله وثمارها الطيبة]

الرابط: https://rabee.net/?p=578

ذات صلة

thumbnail-4
thumbnail-3
thumbnail-2