أقوال العلماء في جماعة التبليغ   موقف الإسلام من عيسى ـ عليه السلام   توضيح   دفع أكذوبة المجالس السرية   تقديم الشيخ ربيع لكتاب: سُلوان السَّلَفِي عند كَيدِ الخَلَفي   حكم بناء الكنائس في بلاد المسلمين   الرد على الدكتور عباس شومان   تعليقات على طعونات الشيخ محمد بن هادي في أناس أبرياء مما يصفهم به   منزلة إصلاح ذات البين في الإسلام   نصيحة للسلفيين في الجزائر بالاجتماع وعدم الافتراق   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة (الحلقة الثالثة)   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الثانية )   دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الأولى )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الثالثة )   لا يا شيخ الأزهر، يجب عليك أن تسلك مسلك العلماء في إدانة ابن عربي في تصريحاته بوحدة الوجود ( الحلقة الثانية )   مؤاخذات على شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب ( الحلقة الأولى )   الخيانات والغدر من شر أنواع الفساد في الأرض   كلام أئمة الإسلام حول أحاديث الشفاعة التي لايرفع الخوارج الحدادية بها رأساً.   تحذير أهل السنة السلفيين من مجالسة ومخالطة أهل الأهواء المبتدعين   استهداف الروافض الحوثيين مكة المكرمة بصاروخ باليستي إنما هو امتداد لأعمال أسلافهم القرامطة الباطنية   بيان بطلان دعاوى أهل مؤتمر الشيشان   تصريحات شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله بتواتر أحاديث الشفاعة وأنه يخرج من النار من كان في قلبه مثقال ذرة من إيمان   وضوح البرهان يدمغ مخالفات عادل آل حمدان – الحلقة الأولى   أحاديث الشفاعة محكمة وليست من المتشابه كما يقول ذلك الخوارج الجدد؛ فيجب التسليم بها واعتقاد ما دلت عليه.   نصيحة للمسلمين عمومًا والسلفيين خاصة، في ليبيا وغيرها من البلاد الإسلامية.   أشد الناس عذاباً يوم القيامة المصورون   توجيه العلامة ربيع المدخلي، لبعض الشباب في المغرب العربي الذين ينكرون بعض بدع المقابر، ويترتب على ذلك مشاكل كبيرة   التكلف في قراءة القرآن أنكره أئمة السلف رحمهم الله   دحض أباطيل عبد الحميد الجهني التي أوردها في كتابه المسمى زورًا بالرد العلمي – الحلقة الخامسة   العقيدة الباطنية عند أئمة الرفض وانطلاقهم منها في تفسير كتاب الله ( نسخة مزيدة )

ما حكم حلق اللحية وتحديدها؟

شارك عبر

https://rabee.net/?p=611

حلق اللحية حرام، ورسول الله لم يحدد، وبعض الناس يرى – يعني – عنده أقوال لعلماء بالتحديد، ونحن لا نرى قولا لأحد ولا رأيا لأحد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإذا كان للرسول قول وخالفه الناس جميعا، فالقول ما قال رسول الله عليه الصلاة والسلام، فرسول الله أمر بإعفائها في أحاديث كثيرة، وأمر بقص الشوارب في أحاديث كثيرة، وقال: خالفوا المجوس، خالفوا اليهود، خالفوا المشركين، وجاءت أوامر وجاءت نواهي تتعلق باللحية، فيجب أن تبقى -كما هو الراجح من أقوال العلماء في ضوء هذه الأدلة- [طويلة] يعفوها المسلم، ولا يأخذ منها شيئا، وبعض الناس لهم اجتهادات يرون أنه يأخذ ما زاد عن القبضة، يأخذ هكذا وما زاد عن القبضة يأخذه، وهذا ورد عن عبد الله بن عمر إذا أدى نسكا فقط، فإذا اقتدى به إنسان – وينبغي أن يكون قدوته رسول الله- لكن قد يعذر نوعا ما، لكن في كل وقت يأخذ ويقصر من لحيته، فهذا ليس من قول الرسول ولا من فعله ولا من فعل الصحابة رضوان الله عليهم، والذي ورد عن ابن عمر في مناسبة خاصة وهي أداء نسك من المناسك، والأخذ من اللحية أصله من فعل المجوس، يأخذون من لحاهم، بعضهم يحلق وبعضهم يأخذ منها، فلا نقلد أعداء الله لا مجوس ولا غيرهم، فنحافظ على سنة رسول الله عليه الصلاة والسلام، ولا نتابع بعض العلماء الذين يقولون بهذا، فإنه يؤخذ من كل أحد ويرد إلا رسول الله عليه الصلاة والسلام.    

 

[شريط بعنوان: لقاء مع الشيخ في مسجد الخير]

الرابط: https://rabee.net/?p=611

thumbnail-4
thumbnail-3
thumbnail-2